السبت, أغسطس 8, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

arabjn

تعد الطائرات المسيرة “درونز” من بين أحدث التقنيات، التي يتم استخدامها في مكافحة فيروس “كوفيد – 19″، بحسب مجلة “فوربس” الأمريكية.

ولفتت “فوربس” إلى أن “الدرونز” تقوم بدور فاعل في خطط مكافحة كورونا، التي تعتمد على الحد من التجمعات، وهى تعد الوسيلة الأساسية لنقل المرض من شخص إلى آخر.

ويتم استخدام تلك الطائرات في نقل المهمات الطبية، أو نقل عينات الدم بصورة سريعة دون الحاجة لحركة البشر في الأماكن العامة.

وأوضحت المجلة إلى أن الأطباء في ووهان الصينية، اعتمدوا على “الدرونز” بأنواعها في إيصال المهمات الطبية دون اتصال مباشر بين البشر، وفي التواصل مع المرضى.

1- طائرات المراقبة والاستطلاع

يتم تزويد تلك الطائرات بكاميرات عالية الدقة، لمراقبة الشوارع التي يتم فيها حظر تجوال ضمن إجراءات محاربة المرض.

2- طائرات البيانات

يتم استخدام طائرات تحمل مكبرات صوت لقراءة البيانات على الناس دون الحاجة إلى الاعتماد على الأشخاص في تنفيذ مثل هذه المهام، لتقليل عمليات الاحتكاك إلى أدنى قدر ممكن.

3- طائرات الكشف عن المرضى

هذه الطائرات تكون مزودة بأجهزة قياس الحرارة طريق الأشعة تحت الحمراء، لاستخدامها في الكشف عن المصابين بالفيروس في مراحله البدائية عن طريق قياس درجة الحرارة، دون الحاجة لوجود البشر عن قرب.

4- درونز التعقيم

الطائرات المسيرة مزودة بوسائل خاصة لرش المواد المطهرة في الأماكن المستهدف تطهيرها دون تدخل بشري، لتجنب إمكانية انتقال العدوى، إضافة إلى سرعتها الكبيرة في إنجاز مثل تلك المهام.

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي، 423 ألف مصاب، بينهم أكثر من 18 ألف و900 حالة وفاة، بينما تعافى أكثر من 109 آلاف شخص، وفقا لآخر الإحصائيات العالمية.

0 Comments

Leave a Comment