الجمعة, أغسطس 14, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

arabjn
قالت صحيفة “نيويورك تايمز” المريكية في مقال لها، أنّ قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الإنسحاب من سوريا “يدق ناقوس الخطر في أوساط المسؤولين الإسرائيليين، الذين يخشون أن توقف الولايات المتحدة دعمها لإسرائيل”.

لصحيفة أشارت إلى أنّ الإسرائيليين من مختلف الأطياف السياسية باتوا يتساءلون: “إذا أصابت الخيانة الكرد ما الذي يمنع من أن تصيب حليفاً أميركياً آخراً؟”.

وتنقل الصحيفة عن “دوري جولد”، السفير الإسرائيلي السابق لدى الأمم المتحدة وكبير مسؤولي السياسة الخارجية برئاسة بنيامين نتنياهو، قوله في مقابلة “أشعر بأنني كردي اليوم”.

اقرأ أيضا

الكرد ممنوعون من الحديث بلغتهم

حلم كردستان الكبرى في الغرف المغلقة

“نيويورك تايمز” أشارت إلى أن المحللين الإسرائليين يعتبرون أن “إدارة ترامب فشلت في الرد على إيران، مبرزين أنّ انفتاح ترامب على المحادثات مع إيران “عزز فكرة عدم رغبته في صراع جديد بالمنطقة”، أمّا سحب قواته من مناطق الكرد فـ”عزز التصوّر الموجود لدى الإسرائيليين بأن ترامب يريد الانسحاب من الشرق الأوسط حتى لو كان ذلك على حساب النفوذ الأميركي”.

في هذا السياق تنقل الصحيفة عن إميلي لانداو، الخبيرة في الحد من التسلّح بمعهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي، أنّ “هناك شعوراً متزايداً بأن ترامب يتراجع عن التزاماته تجاه الحلفاء”، موضحةً أنّها “ليست متأكدة ممّا إذا كانت إسرائيل في الخانة نفسها مع السعودية والكرد”، آملةً ألا تكون كذلك على الأقل.

 

Tags: , , , , , , , ,

مقالات ذات صلة