السبت, أغسطس 8, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

تكتسب بطولة كأس الأمم الإفريقية التى تنطلق فعالياتها فى مصرهذا الشهر أهمية كبيرة بما تحمله من دلالات وما تحققه من نتائج إيجابية على كل المستويات, فإقامة البطولة فى مصر فى نسختها الجديدة بعد زيادة عدد الفرق المشاركة تعكس قدرة الدولة المصرية على تنظيم هذه الفعالية الرياضية المهمة.

مصر سخرت كل الإمكانات المادية والاستعدادات لضمان نجاحها, سواء فى الاستادات الحديثة أو عمليات التنظيم أو فى تقديم الخدمات اللوجيستية للوفود الرياضية وللمشجعين الذين سيأتون من مختلف دول القارة, كذلك فى توفير كل سبل الراحة والأمن والأمان ومنع حدوث آي أمور قد تعكر صفوها، وهو ما يعكس حالة الأمن والاستقرار التى تتمتع بها مصر.

هناك حالة عالية من الاستعداد والجاهزية من قبل كل مؤسسات الدولة لتخرج البطولة فى أبهى صورة حضارية تعكس مكانة مصر ودورها فى القارة, سواء على المستوى الرياضى أو على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية، حيث تتزامن عقد البطولة مع تولى مصر لرئاسة الاتحاد الإفريقى ودورها فى النهوض بإفريقيا فى كافة المجالات.

إقامة البطولة فى مصر تحقق العديد من الفوائد المهمة مثل ترويج وإنعاش السياحة المصرية والمساهمة فى زيادة الدخل القومى, كذلك تقديم صورة حضارية عن مصر، ولاشك فى أن نجاح البطولة يتطلب تكاتف جهود جميع الأطراف، المواطنين والمجتمع المدنى والقطاع الخاص, مع جهود مؤسسات الدولة الرسمية, والعمل فى إطار منظومة متناغمة لكى تحقق البطولة أهدافها الرياضية والسياسية والثقافية وتؤكد ريادة مصر فى القارة وفى التعبير عن قضاياها وهمومها, وتكرس عودة مصر إلى إفريقيا.

 

Tags: , , , ,

مقالات ذات صلة

0 Comments

Leave a Comment