الثلاثاء, أغسطس 4, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

خالد عز الدين

لم يهنئ الاتحاد الدولى لكرة القدم (الفيفا) عبر حساباته الرسمية نادى الترجى التونسى بالتتويج بلقب دورى أبطال إفريقيا، وهو ما فتح خطوة جديدة حول امكانية اعادة المباراة أمام الوداد المغربى بعدما أوقف الحكم الجامبى بكارى جاساما مباراة الاياب فى النهائى بسبب اعتراض لاعبى الوداد على إلغاء هدف للفريق فى الشوط الثانى ومطالبتهم باللجوء إلى تقنية الفيديو التى كانت معطلة، حيث استمر توقف اللعب لمدة ساعة كاملة وبعدها اعلن الحكم إلغاء اللقاء وفوز الترجى باللقب.

وكان أخطر شيء صرح به رئيس الوداد المغربى سعيد الناصيرى، عندما أكد أكد فى تصريحات متلفزة أنه تعرض لمساومات من مسئولين تواجدوا بالملعب طالبوه باستئناف اللعب مقابل مساعدة ناديه للتتويج باللقب القارى الموسم المقبل.

البرلمان المغربى دخل على احداث النهائى المثير، وهو ما جعل وزير الرياضة المغربى رشيد الطالبى يسخر جهود وزارته للوقوف بجانب الوداد فى الطعن الذى تقدم به منذ قرار الاتحاد الافريقى باعلان الترجى بطلا لدورى ابطال إفريقيا.

وهناك اجماع كبير فى الشارع المغربى بأن الكرة المغربية ذهبت ضحية تقنية الفار خاصة المنتخب الوطنى الذي خسر أمام البرتغال فى الجولة الثانية من دور المجموعات بمونديال روسيا بهدف نظيف سجله رونالدو نتيجة أخطاء تحكيمية ورفض الحكم الامريكى مارك جيجر العودة للفار، وحدث الشيء نفسه مع إسبانيا، لكن بأحداث أخري… واخيرا الوداد.

 

Tags: , , , , , , , , , , , , , , ,

مقالات ذات صلة

0 Comments

Leave a Comment