السبت, أغسطس 8, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

أدت تصرفات لاعب الوسط الإنجليزي جيلمس ميلنر 33 عاما في مواجهة كادريف سيتي لانقسام كبير في صفوف ليفربول بين مؤيد للاعب ومعارض،
ميلنر رفض اهداء ركلة الجزاء لرفيقه محمد صلاح الذي كان يبتعد بهدف فقط عن الانفراد بصدارة هدافي الدوري الإنجليزي وأصر على تسديد الركلة رغم كون صلاح هو من تحصل عليها.

وأطلقت جماهير ليفربول لقب “الأناني” على ميلنر بسبب الإصرار على تنفيذ ركلة الجزاء وطالبته بالتعلم من منافسه المقبل ليونيل ميسي الذي طالما ما أهدى الزملاء في صفوف برشلونة سواء نيمار في السابق أو لويس سواريز حاليا تنفيذ ركلات الجزاء رغم كون النجم الأرجنتيني هو المسؤول رقم “1” من قبل المدرب آرنيستو فالفيردي على تنفيذ ركلات الجزاء.

اللاعب السابق للسيتي، وفقا لما أورده موقع arabjn، رد كذلك بسخرية على رفيقه فيرجيل فان ديك بالاحتفال على طريقة كبار السن عقب هز شباك كارديف من ركلة جزاء.

اقرأ أيضا

بهذه الطريقة الجنسية رد محمد صلاح على الشائعات

وبالذهاب للجوانب الفنية فإن ميلنر فشل في تعويض فابينيو على المستوى الدفاعي في الوسط وهو الأمر الذي كاد أن يتسبب في اهتزاز شباك أليسون بيكر في الدقائق الأخيرة من عمر لقاء كارديف مثلما أخفق اللاعب في السابق في لعب دور الظهير الأيمن والأيسر وهو أمر يعود لتراجع أداء اللاعب نتيجة “العمر” وفشله في مجاراة سرعة وقوة الدوري الإنجيزي ودوري الأبطال الأوروبي.

يذكر أن ميلنر لعب 29 لقاء في الدوري الإنجليزي بالموسم الحالي من بينهم 10 كبديل وتمكن من تسجيل 5 أهداف وصناعة 4 بينما شارك في 9 مباريات بدوري الأبطال الأوروبي هذا الموسم وسجل هدفين وصنع مثلهم.

ويحتل ليفربول صدارة الدوري الإنجليزي برصيد 88 نقطة وهو رقم قياسي غير مسبوق للريدز رغم تبقى 3 جولات لفريق المدرب الألماني يورغن كلوب في املوسم الحالي.

 

Tags: , , , , , ,

مقالات ذات صلة

0 Comments

Leave a Comment