الجمعة, أغسطس 7, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

قالت شبكة إخبارية أمريكية إن الاستخبارات الأمريكية، علمت موعد دخول سلاح “بوسيدون” الخدمة العسكرية في روسيا، وأكدت القناة الأمريكية أن الولايات المتحدة الأمريكية لا تملك سلاحا يماثل الآلة الروبوتية الروسية.

وذكرت القناة الأمريكية سي ان ان نقلا عن مصدر استخباري أن المقصود بآلة “بوسيدون” هي الغواصة التي تحمل غواصة أخرى خالية من الطاقم البشري تحمل رأسا نوويا يصعب اعتراضه.

المصدر الاستخباري لأمريكي، يؤكد إن روسيا تتطلع إلى استخدام درون “بوسيدون” للرد على الضربة النووية في حال لم تتمكن من استخدام ما تملكه من أسلحة نووية أخرى.

ميخائيل بودنيتشينكو، مدير عام أحد المصانع العسكرية الروسية، يؤكد أن الغواصة التي تحمل آلة “بوسيدون” ستنزل إلى الماء في ربيع 2019، وهى آلة يمكنها تدمير أهداف متنوعة بما فيها حاملات الطائرات والاستحكامات الساحلية، وهى ملقبة بسلاح أو طوربيد يوم القيامة.

 

Tags: , , , ,

مقالات ذات صلة

0 Comments

Leave a Comment