الجمعة, أغسطس 14, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

في هذه الصورة والتي تم نشرها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وضع صاحب البوست تعليقا مصاحبا مفاده أن الحكومة الصينية تقوم في بكين بتجميع كل من ثبت اتهامه بالرشوة وإعدامهم رميا بالرصاص …. لكن هناك بعض الملاحظات وهى على النحو التالي ….

أولا – لا يوجد شئ يدل على أن ما يحدث في الصين، فربما كانت الصورة داخل اليابان أو كوريا

ثانيا –  قانون الرشوة في الصين محدد بمبلغ معين وتم اصدار ذلك القانون مرخرا ويتم دراسته

ثالثا – لا شئ يدل على أنها عقوبة رشوة، وربما كان مشهدا في فيلم سينمائي ولا أحد يدري

رابعا – تم ربط الصورة بدولة مصر عن طريق تعليق “أتمنى أشوف هذا الحكم يطبق في مصر”، كأن من وضع البوست يريد أن يقول هناك فساد كبير بمصر، وربما تم تمريرها في غفلة من مؤسسي الصفحة دون أن يقصدوا

خامسا ­­وهو الاهم  – لو افترضنا جدلا أن تلك الصورة صحيحة مائة بالمائة، ورأها بعض الشباب المتحمسين في تلك الظروف العصيبة التي تمر بها المنطقة العربية ماذا سوف يحدث، “هنا تكمن الكارثة”.

 “حروب الجيل الرابع والتي تعرف اختصارا “4GW” أو “Fourth-Generation Warfare” استٌخدم هذا المصطلح لأول مرة عام 1989 من قبل فريق من المحللين الأمريكيين، وعلى رأسهم ويليام ستِرگِس ليند، لوصف الحروب التي تعتمد على مبدأ اللامركزية، والتي يكون طرفي الحرب فيها جيش نظامي لدولة ما، مقابل لا دولة أو عدو أو خلايا خفية منتشرة في أنحاء العالم، ويكون بطلها الاول وعن جدارة الاعلام .

 

0 Comments

Leave a Comment