السبت, أغسطس 15, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

الصحفي الأمريكي الشهير مايك وولف أصدر كتابا مؤخرا يزعم أنه من تاليف الرئيس الامريكي، ويتحدث فيه عن تفاصيل الخطة الامريكية أزمة الشرق الاوسط.

الكتاب جاء عنوانه “نار وغضب” ومؤلفه كما سبق ان ذكرنا هو وولف والذي يعد من المقربين للرئيس في إحدى الفترات من حياته قبل ان يصبح داخل البيت الابيض.

الصحفي يزعم إلى أن مؤلف برنامج حل “الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي” ليس إلا ستيفن كيفين بانون وهو من من مواليد 1953 وهو صاحب مكتب ترامب خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية، كما أدخله الاخير مجلس الأمن القومي في يناير 2017 ثم عزله في أبريل من نفس العام.

الكاتب الامريكي شن حرب نفسية على مصر والسعودية بأنهما على حافة الانهيار، مشيرا إلى أن الاخيرة تخاف الفرس على حد تعبيره، والمفاجأة الكبيرة أنه وصف روسيا بانهم فتيان أشرار ولا يجب على العرب الاعتماد عليهم .

الغريب في الامر ان دونالد ترامب نفسه خرج ليؤكد أن الكتاب ليس من تأليفه على الاطلاق، وأن الصحفي استغل قربه منه ليفعل ذلك، وأنه وبصدد اتخاذ الاجراءات القانونية، نظرا لأنه ملئ بـ الاكاذيب ولا يعتمد على أية مصادر.

موقع #أرب_جاست_ناو يرى أن إحكام مصر قبضتها على سيناء وافشال مخطط تقسيم الشرق الاوسط بـ الاقضاء على الاخوان، وعودة الدب الروسي على سابق عهدة، فضلا عن تنامي القوة الصينية، وظهور الجبار كيم جونغ أصبحت واشنطن بدون أنياب حقيقية.

0 Comments

Leave a Comment