الجمعة, أغسطس 14, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

رؤية // خالد زلط :
في يوم من الايام أراد ساحر تدمير مملكة بكاملها، فدس جرعة سحرية في البئر الذي يشرب منه السكان، وبات كل من يشرب مائها يجن على الفور، فى صباح اليوم التالي شرب جميع السكان فغدوا جميعهم مجانين، باستثناء الملك وعائلته فكان لهم بئر خاص بهم، قلق الملك وحاول ضبط السكان فاصدر سلسلة من القوانين والتشريعات لردع شعبه، لكن رجال الشرطة والمحققين شربوا أيضا من البئر المسحور، فاعتبروا قررات الملك سخيفة ومبهمة، في النهاية اتحد الجميع وثاروا على الملك واعتبروه مجنونا، فذهبوا نحو القصر مطالبين بتنحيه عن العرش، وبعد أن يأس الملك قرر بالفعل التنازل، لكن الملكة اقنعته بان يشرب من البئر المسحور وهى أيضا لكي يصبحان مثل الشعب، وبالفعل تم الامر وما إن بدأ الملك بالهذيان، مدحه شعبه وأكدوا أنه حكيم وعظيم، وعاش اهل البلادة في سعادة عارمة …. لا يشترط أن يكون الشخص متخلفا عقليا حتى نصفه بالجنون، لكن كل من يعيش في عالمه الخاص يكون مجنونا في نظر المجتمع …. الكاتب العالمي “باولو كويلهو”.

0 Comments

Leave a Comment