السبت, أغسطس 8, 2020

تابعنا على

INSTAGRAM

YOUTUBE

اعلانات

ارشيف الموقع

أثارت بعض التصريحات، لوسائل الإعلام الأمريكية عن وجود خطة تسمى “ب”، قد تكون خطة عسكرية تهدد بها الولايات المتحدة الأمن القومي الروسي، ما أثار ازعاج الاخيرة .
الخطة “ب” صارت قضية غامضة لا أحد يعرف عنها شئ، وظلت خطة أمريكية سرية بديلة للتعامل مع الوضع في سوريا، لكن بعض التكهنات والتحليلات تصاعدت لإزالة الغموض .

– خطة تهديد استراتيجية
تقارير روسية وفقًا لصحيفة “روسيا اليوم”، تؤكد أن الخطة “ب” ما هي إلا تصريحات أمريكية لإجبار روسيا على دعم خطة وقف إطلاق النار، وعدم مساعدة النظام للقيام بأي هجمة عسكرية، وهى مجرد أسلوب ضغط أمريكي قوي على روسيا.

– خطة سياسية لتقسيم سوريا

وكالة “ترك برس” التركية، رأت أن الخطة “ب” هي لتقسيم سوريا، إلى ثلاث مناطق، في دمشق دولة النصيرية، وشمال سوريا يخضع لسيطرة الأكراد، وفي الوسط يسيطر “داعش” والمجموعات السنية.
– خطة عسكرية لاقتحام سوريا
ترى صحيفة “آنا جونجور” الكندية، أن الخطة “ب” عسكرية، وعبارة عن اقتحام القوات الأمريكية لسوريا من الأردن، بحجة الحفاظ على أمنها وسيكون عن طريق الجيش السوري الحر، لإجبار “داعش” على الخروج لحدود الأردن من محافظة درعا نحو 13 كيلو متراً شمال الأردن، ومن هنا ستتدخل أمريكا لحماية الحليف الأردني.

0 Comments

Leave a Comment